ما هو تخصص الماجستير المناسب للمهندس ؟

 يطمح الكثير من المهندسين بعد التخرج في إكمال مسيرة التعليم والحصول على درجة الماجستير لزيادة قيمته المهنية.

 والتركيز في هذا المقال على المهندس الذي لا يرغب في العمل الأكاديمي والذي أعني به العمل في الجامعات أو مراكز الأبحاث. فالمهندس الذي يرغب في اتخاذ المجال الأكاديمي فالطريق لديه واضح. حيث أن العمل في الجامعات هو الخيار الأول والأغلب. فالقطاع الخاص في السعودية ما زال متأخر بشكل كبير في مجال البحوث وإذا وجدت شركة تعتمد على نتائج البحوث فالغالب أن فرعها الرئيسي في الخارج وهو الذي يقوم بكل الأبحاث.

 متى تحصل على الماجستير ؟

 أشعر أن الوقت الطبيعي للبدء في درجة الماجستير للمهندس الذي لا يرغب في العمل الأكاديمي هو بعد 3 – 5 سنوات من العمل الميداني. وخصوصاً لمن يرغب العمل في القطاع الخاص.

 فالشركات لا تعجب كثيراً بمن قد حصل على الماجستير بعد البكالوريوس مباشرة وليس لديه خبرة عملية. وخصوصاً أن بعض الشركات لا تقدر الماجستير ولكن في حال حصل ذلك ستتجاوز انطباعات الشركات بمجرد اكتسابك لخبرة كافية.

بالنسبة للعمل الحكومي والشبه الحكومي فربما لا يكون هناك فرق كبير فهذه الجهات لديها سلم وظائف ورواتب جاهز يشمل حملة شهادة الماجستير وتفضل أصحاب الماجستير حتى وإن لم يكن لديه خبرة.

هناك ثلاثة تخصصات أو خيارات رئيسية لدرجة الماجستير للمهندس الغير أكاديمي. سأطرح كل خيار على حدة مع شرح بسيط للتخصص والدافع المفترض أن يكون لديك لإختيار هذا التخصص وفكرة عن المستقبل المهني لديه وأخيراً أذكر رأي الشخصي حول هذا التخصص.

أولا : الماجستير في تخصص فني دقيق في الهندسة

Master of Engineering

التخصص:

 وأعني به الحصول على درجة الماجستير في إحدى التخصصات التالية

  • الهندسة الإنشائية
  • الهندسة المرورية
  • هندسة المياه
  • هندسة التربة
  • أو غيرها من التخصصات التقنية في التخصصات الهندسية الآخرى كهندسة الإلكترونيات أو الهندسة الطبية

 

الدافع :

الأغلب أن يكون الدافع لديك هو الحب لهذا التخصص الدقيق وهذا شيء جميل وقد يدفعك إلى الإبداع في هذا التخصص. فإذا اجتمع العمل والشغف ستستيقظ كل يوم إلى العمل وأنت تشعر بالسعادة وتنتظر التحدي الجديد الذي تواجهه.

المستقبل المهني :

 تتركز الفرص الوظيفية لهذه التخصصات في القطاع الخاص غالباً وخصوصاً أن أغلب الجهات الحكومية المختصة بهذا المجالات أصبحت تجلب شركات خاصة لتنفيذ هذه الأعمال. هناك بعض الجهات الحكومية التي بدأت بالظهور وتحتاج إلى تخصصات فنية دقيقة مثل مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية أو مدينة الملك عبد الله للطاقة الذرية والمتجددة ولكن ما زال عدد هذه الجهات محدود.

 أغلب فرص هذا التخصص ستتوفر في مكاتب وشركات التصميم الهندسي وقد تواجه قلة للفرص الجيدة التي تناسب طموحك وذلك لتعود هذه المكاتب على رخص المهندس الوافد وحتى إن كان حاصل على ماجستير مماثل لك. لذلك قد ترغب في التوجه إلى شركات التصميم الهندسية الكبرى.

 هناك فرص محدودة عند المقاولين الذين لديهم مشاريع كبرى وذلك يعود لأن كل مقاول يدير مشروع ضخم فيكون لديه مكتب فني يساعد في إدارة المشروع

 هناك فرص محدودة أيضاً عند المختبرات الهندسية التى لديها مشاريع كبرى.

 وللآسف أن التخصصات التقنية لا تقدر لدينا بشكل كبير ولذلك غالباً ستكون المميزات المالية أقل من التخصصات الآخرى الموجودة في هذا المقال. وسيحتاج القطاع الهندسي والمكاتب الهندسية التي تطلب هذا التخصص عدة سنوات للنمو والنضج وتقدير هذه التخصصات من مهندسين سعوديين. وقد يعود ذلك أيضاً لرخص الخدمات الهندسية في مكاتب التصاميم.

رأي الشخصي:

 لا تختار هذا التخصص إلا إذا كان لديك حب شديد للإكمال في هذا التخصص والرغبة في العمل في هذا المجال وخصوصاً في القطاع الخاص. وتقبل إحتمالية  قلة الموارد المالية المستقبلية وخصوصاً في بداية حياتك المهنية مقارنة بالتخصصات الآخرى المذكورة هنا. وللنجاح في هذا التخصص عليك بالبحث في الشركات والمكاتب الهندسية الكبيرة فقط. والتي قد تكسبك الخبرة بشكل أسرع وتضمن لك عائد مالي جيد. وأيضاً قد يساعد تخصصك العلمي على إمتلاك الثقة في نفسك سريعأ وإكتساب خبرة علمية جيدة مما يمنحك الثقة الكبيرة لإفتتاح مكتب خاص لك في تخصصك إن أردت.

ثانيا : الماجستير في إدارة الإعمال

Master of Business Administration

 التخصص :

هذا التخصص يركز بشكل كبير على الجانب التجاري والتسويقي والإنساني للأعمال. أو بمعنى آخر كيفية إدارة الشركة وجلب المشاريع ولكن ليس إدارة المشاريع. وستستنتج ذلك من طبيعية المواد التي تدرس في هذا التخصص في أغلب الجامعات وهنا قائمة لأهم هذه المواد.

صورة 1

الدافع :

 هناك دافعان رئيسيان

  •  التوجه للمجال الإداري في القطاع الهندسي وذلك كخطوة في التقدم المهني والارتفاع في السلم الإداري للشركات الهندسية أو إدارة المشاريع في الجهات الحكومية
  •  الرغبة في البعد عن التخصص الهندسي والاتجاه للمجال الإداري بشكل كبير. وذلك قد يعود لعدم حب التخصص الهندسي

المستقبل المهني :

 تتركز الفرص الوظيفية لهذه التخصصات في القطاع الحكومي أو الشبه الحكومي وذلك لطبيعية أعمالها الإدارية الكثيرة. بالنسبة للقطاع الخاص فيفضلون أن يكون المدير مهندس تدرج بشكل تدريجي وأصبح خبير في كيفية إدارة الإعمال ولا يعتمدون بشكل كبير على درجة الماجستير في إدارة الإعمال بشكل كبير. وقد يكون هناك استثناء للشركات العقارية فقد يناسبهم هذا التخصص. وأيضاً قد يناسب هذا التخصص من يعمل في شركات المنتجات الهندسية كشركات الحديد أو الإلكترونيات فهذه الشركات تملك خطوط إنتاج لمنتجات معينة وتحتاج إلى مهندسين لإدارتها.

رأي الشخصي :

 تعتمد بشكل كبير على الدافع لديك، فإذا كان الدافع الابتعاد عن الهندسة والإتجاه للإدارة فهذا التخصص هو بالتأكيد خيارك الأول ويتميز هذا التخصص بسمعته الجيدة ومعرفة أغلب الشركات له. إذا كنت تود الاستمرار في العمل الهندسي ولكن بشكل إداري فالتخصصات في الفقرة التالية قد تناسبك بشكل أكبر.

ثالثا :

أ. الماجستير في إدارة المشاريع

Master of Project Management

ب. الماجستير في إدارة المشاريع الهندسية

Master of Engineering Project Management

 التخصص :

 جمعت هذين التخصصين للتشابه الكبير بينهما ولكن هناك فروق بسيطة في مواد التخصص. تخصص “إدارة المشاريع” يركز بشكل كبير على حياة المشروع وكيفية إدارته من جميع النواحي التعاقدية والتخطيطية والبشرية والمالية. لن تجد مواد التسويق أو إدارة الموارد البشرية تدرس في هذا التخصص. وهنا قائمة بأهم المواد التي تدرس في هذا التخصص.

 

Master of PM courses

وتخصص “إدارة المشاريع الهندسية” مشابه للتخصص السابق بشكل كبير ويدرس نفس المواد ولكن بتطبيقات هندسية أكبر. وتضاف إليه بعض المواد مثل مواد العقود الهندسية أو كيفية تمويل المشاريع الهندسية. وغالباً يتأثر بالقسم الذي يدير درجة الماجستير فإذا كان القسم هو الهندسة المدنية ستجد تركيز على الإنشاءات ومشاريعها. وإذا كان القسم الذي يديره هو الهندسة الميكانيكة فستجد تركيز على إدارة الوظائف والنظم بشكل أكبر. لن تجد مواد التسويق أو إدارة الموارد البشرية تدرس في هذا التخصص. وهنا قائمة بأهم المواد التي تدرس في هذا التخصص.

Master of Engineering Project Management

الدافع :

 قد يكون الدافع الرئيسي لهذا التخصص هو الرغبة في الإكمال في القطاع الهندسي والميداني ولكن بشكل إداري بدرجة أكبر.

المستقبل المهني :

 قد تكون الفرص الوظيفية هنا أكثر توسعاً وذلك لمناسبتها لجميع القطاعات الحكومية والخاصة. ولوجود أقسام لإدارة المشاريع في أغلب هذه القطاعات. وذلك لطبيعية التخصص الذي يركز على الإدارة في المشاريع وليس كماجستير إدارة الأعمال.

رأي الشخصي:

إذا كنت مهتم بالهندسة ولديك خبرة ميدانية جيدة وتود الاستمرار في المشاريع الهندسية ولكن لديك الرغبة في الانتقال للجانب الإداري لإدارة المشاريع فهذا هو التخصص المناسب لك. ولكنك قد تتفأجا بأن بعض الشركات لا تعرف ماهية هذا التخصص بشكل كبير كما هي معرفتها بماجستير إدارة الأعمال.

أخيراً

القرار يعتمد عليك بشكل أساسي فكل شخص له رغباته وخططه المستقبليه لطريقة سير مهنته. وما ذكرته سابقاً هو مجرد رأي الشخصي للطريق الأمثل لتخصصات الماجستير. ولخلفيتي في الهندسة المدنية قد لا تنطبق بعض النقاط هنا على التخصصات الهندسية الآخرى.

أحب أن أذكرك بإمكانية تسجيل إيميلك لدينا لكي تحصل على قائمة بأهم مصادر التعلم المجانية والشبه المجانية على الإنترنت للمهندس عموماً وللمهندس المدني خصوصاً. القائمة ستوضح لك أهم المصادر وهل هي مجانية أم مدفوعة وهل هناك شهادة أو لا وتقييم شخصي لمدى جودة الدورات. وأيضاً سيصلك جديد المدونة بشكل دوري وسنرسل لك أيضا رابط دورة التخطيط الوظيفي للمهندس المدني السعودي . 

شارك :

المزيد

نبذة عن الكاتب

مهندس مدني تخرجت من جامعة الملك فهد وحصلت على ماجستير إدارة المشاريع الهندسية من جامعة ليدز ببريطانيا. أعمل في القطاع الخاص وأعيش في جدة وقد دخلت العقد الثالث من عمري

مقالات ذات صلة

أترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.